X أغلق
X أغلق
الطقس
° - °
ترشيحا
° - °
معليا
° - °
بئر السبع
° - °
رام الله
° - °
عكا
° - °
يافا
° - °
القدس
° - °
حيفا
° - °
الناصرة
اسعار العملات
دولار امريكي
3.527
جنيه استرليني
4.5049
ين ياباني 100
3.1679
اليورو
3.9393
دولار استرالي
2.6814
دولار كندي
2.6617
كرون دينيماركي
0.5298
كرون نرويجي
0.4156
راوند افريقي
0.2750
كرون سويدي
0.4038
فرنك سويسري
3.6226
دينار اردني
4.9711
ليرة لبناني 10
0.0234
جنيه مصري
0.1944
اعلانات يد ثانية
تصفح مجلدات وكتب
الاستفتاء

admin - 2017-10-31 16:24:58
facebook_link

أبدت شركات إسرائيلية نيتها الاستثمار في مشروع مدينة نيوم السعودية، والتي أعلن عنها ولي العهد، محمد بن سلمان، الأسبوع الماضي، ومن المقرر أن تبنى على مساحة 26 ألف كيلومتر مربع وتطل على البحر الأحمر.

وذكرت صحيفة جيروزاليم بوست الإسرائيلية، أن شركات إسرائيلية تعمل في القطاع الخاص تنوي الاستثمار في المدينة التي ستبنى في منطقة تعد قريبة نسبيًا من الحدود الإسرائيلية، في حين ذكرت تقارير أخرى أن روسيا والصين، المستثمرتان في المشروع، مهتمتان بضم إسرائيل إلى المشروع.

وبحسب التقارير، تسعى روسيا والصين ضم إسرائيل التي تملك منفذًا على البحر الأحمر والبحر المتوسط، وبذلك يمكن نقل الصادرات عبر شبكة سكة حديد تقام في إسرائيل، وتوفير كلفة الإبحار حول سيناء وكلفة قناة السويس المصرية.

وأشار مسؤول في القطاع الخاص السعودي، رفض الكشف عن اسمه، لوكالة الأناضول إلى استحالة الإعلان عن حضور إسرائيلي في المشروع السعودي، طالما تبقى العلاقات الدبلوماسية العلنية معدومة بين البلدين. 

واعتبر المسؤول الذي طلب عدم ذكر اسمه لحساسية الموضوع، أن أي حضور إسرائيلي مستقبلي في نيوم قد يكون سريا، ومقتصرا على القطاع الخاص في كلا البلدين.

وتعتبر جغرافية المكان الذي ستقام عليه المدينة الذكية التي يريدها بن سلمان، والتي تتجاوز مساحتها 26 ألف كم مربع، نقطة حيوية تجارية للدول العربية الثلاث (السعودية ومصر والأردن)، ولإسرائيل.

ويمتد المشروع من شمال غرب السعودية إلى العقبة الأردنية، ومنطقة شمال شرق مصر، إذ تعد المنطقة نقطة عبور للتجارة بين الشرق والغرب. ولفت المسؤول السعودي، الذي لم ينكر تفوق إسرائيل في القطاعات التي تستهدفها المملكة بالمشروع، إلى أن الرياض بدأت بالفعل محادثات مع شركات عالمية للعمل في المشروع.

لكن جيروزاليم بوست أوردت على لسان رجل الأعمال الإسرائيلي البارز، إيريل مرغليت، وجود فرص عمل للشركات الإسرائيلية في المشروع.

وأضاف مرغليت، الذي زار دولا خليجية مؤخرا، أن ما لا يفهمه القادة السياسيون أن الأمور لن تحدث (تطبيع العلاقات)، ما لم يكن هناك فرص عمل اقتصادية مشتركة.

وأكد مرغليت أن الأمير محمد بن سلمان جاء بمشروع للتعاون الإقليمي... إنه يعطي دعوة للإسرائيليين للتحدث باسم التعاون الاقتصادي الإقليمي من خلال مفهوم الابتكار.

وقال هاني العلمي، وهو رجل أعمال بارز في قطاع الاتصالات الفلسطيني، إن الشركات الإسرائيلية قادرة على دخول نيوم وقتما تشاء، بفضل الأدوات التي تملكها.

العلمي (47 عاما ومالك لشركة تزويد خدمات الإنترنت في فلسطين)، قال إن الشركات الإسرائيلية تملك أفضل أدوات لصناعة تكنولوجيا المستقبل، وهو ما تركز عليه نيوم.

وتابع أنه على الأقل سيكون للشركات الإسرائيلية، الحاملة لجنسيات أجنبية، حضور في المشروع المرتقب... الشركات الإسرائيلية متفوقة في السايبر وإنترنت الأشياء الذي يغزو العالم اليوم.

 



مواضيع متعلقة
اضف تعقيب

اسم المعلق : *
البلد :
البريد الالكتروني :
عنوان التعليق : *
التعليق الكامل :
تعقيبات الزوار
مواقع اخبار عبرية
مواقع اخبارية عربية
مواقع اقتصادية
مواقع رياضة
بنوك
راديو