X أغلق
X أغلق
الطقس
° - °
ترشيحا
° - °
معليا
° - °
بئر السبع
° - °
رام الله
° - °
عكا
° - °
يافا
° - °
القدس
° - °
حيفا
° - °
الناصرة
اسعار العملات
دولار امريكي
3.527
جنيه استرليني
4.5049
ين ياباني 100
3.1679
اليورو
3.9393
دولار استرالي
2.6814
دولار كندي
2.6617
كرون دينيماركي
0.5298
كرون نرويجي
0.4156
راوند افريقي
0.2750
كرون سويدي
0.4038
فرنك سويسري
3.6226
دينار اردني
4.9711
ليرة لبناني 10
0.0234
جنيه مصري
0.1944
اعلانات يد ثانية
تصفح مجلدات وكتب
الاستفتاء

نمو اقتصاد ألمانيا بفضل الإنفاق الاستهلاكي

- 2017-08-26 21:11:15
facebook_link

- أظهرت البيانات الرسمية الصادرة الجمعة نمو اقتصاد ألمانيا خلال الربع الثاني من العام الحالي بفضل الإنفاق الاستهلاكي والاستثماري في ظل ضعف حركة التجارة.

يأتي ذلك فيما تراجعت ثقة الشركات الألمانية في شهر آب/أغسطس بنسبة طفيفة بعد أن سجلت رقما قياسيا في شهر تموز/يوليو الماضي، بسبب التقييم الأقل إيجابية لموقف الأعمال الراهن، في حين استمرت الثقة بشكل عام قريبة من أعلى مستوى لها قبل الانتخابات العامة المقررة الشهر المقبل.

وبحسب بيانات مكتب الإحصاء الاتحادي، سجل اقتصاد ألمانيا نموا بمعدل 6ر0% خلال الربع الثاني من العام الحالي مقارنة بالربع الأول مقابل نمو بمعدل 7ر0% خلال الربع الأول، وهو ما يتفق مع التقديرات الأولية المنشورة في 15 آب/أغسطس الحالي.

وبلغ معدل النمو السنوي خلال الربع الثاني 1ر2% بعد وضع التغير في عدد أيام العمل في الحساب، بعد نمو سنوي بمعدل 2% خلال الربع الأول.

وبلغ معدل النمو بعد وضع التغير في الأسعار في الحساب 8ر0% خلال الربع الثاني مقابل نمو بمعدل 2ر3% خلال الربع الأول، وهو ما يؤكد التقديرات الأولية لمكتب الإحصاء الاتحادي.

يأتي ذلك فيما ذكر معهد ايفو الاقتصادي، الذى يقع مقره فى ميونخ، أن مؤشر ثقة الشركات ، الذى يتم متابعته عن كثب، انخفض إلى 9ر115 نقطة هذا الشهر من قراءة 116 نقطة فى تموز/يوليو.

وكان المحللون يتوقعون انخفاضا أكبر في أب/ أغسطس، إلى 5ر115 نقطة.

وقال كليمنس فويست، رئيس معهد ايفو ،لدى الإعلان عن ارقام المؤشر، الذي يستند الى دراسة استقصائية شملت حوالي 7 الاف من المديرين التنفيذيين " إن الاقتصاد الألماني لا يزال على طريق النمو".

وقال "كارستن برزيسكي" المحلل الاقتصادي في "آي.إن.جي بنك" إن أسباب تراجع ثقة المستثمرين يمكن أن تكون تزايد قوة اليورو خلال الشهور القليلة الماضية، وتجدد المخاوف الجيوسياسية بشأن النزاع بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية وتلاشي مؤشرات الازدهار المنتظر للاستثمار في الولايات المتحدة.

وأضاف "برزيسكي" أن أفضل تفسير لتراجع ثقة المستثمرين هو أنها تصحيح فني صغير بعد ارتفاعها إلى مستويات قياسية 3 مرات على التوالي.

وتمثل هذه البيانات الاقتصادية بشكل عام دعما قويا للمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل وحكومتها قبل نحو شهر من الانتخابات العامة بحسب "ستيفن براون" المحلل الاقتصادي في "كابيتال إيكونوميكس".

وأضاف المحلل أنه رغم التراجع البسيط المسجل في آب/أغسطس الحالي، فإن مؤشر "إيفو" لثقة المستثمرين مازال مرتفقا ويشير إلى نمو قوي في المستقبل.

وأشار مسح معهد "إيفو" إلى تراجع مؤشر الموقف الحالي للأعمال خلال آب/أغسطس الحالي إلى 6ر124 نقطة مقابل 5ر125 نقطة في تموز/يوليو خلال الشهر الماضي، في حين ارتفع مؤشر التوقعات من 3ر107 نقطة إلى 9ر107 نقطة خلال الفترة نفسها.

يأتي ذلك فيما سجلت ألمانيا، في النصف الأول من العام الجاري، رقما قياسيا في فائض موازنتها، بفضل النمو الاقتصادي القوي والأوضاع المواتية على نحو غير مسبوق في سوق العمل.

وأعلن مكتب الإحصاء الاتحادي، في مقره بمدينة فيسبادن اليوم الجمعة استنادا إلى بيانات مؤقتة، أن إجمالي إيرادات الحكومة الاتحادية والولايات والمحليات وصناديق الضمان الاجتماعي ارتفع عن نفقاتها بمقدار 3ر18 مليار يورو في النصف الأول من العام الجاري.

وحققت الخزائن العامة في ألمانيا بذلك أعلى زيادة في إيراداتها بإمكانياتها الخاصة منذ توحيد شطري البلاد.

وكانت ألمانيا سجلت فائضا أعلى في إيرادات موازنتها في النصف الثاني من عام 2000 بلغت 8ر28 مليار يورو، وذلك بفضل بيع تراخيص نظم الاتصالات الجوالة.



مواضيع متعلقة
اضف تعقيب

اسم المعلق : *
البلد :
البريد الالكتروني :
عنوان التعليق : *
التعليق الكامل :
تعقيبات الزوار
مواقع اخبار عبرية
مواقع اخبارية عربية
مواقع اقتصادية
مواقع رياضة
بنوك
راديو